جديد الموقع
الرئيسية / التظاهرات والنشاطات الدولية / الملتقى الدولي حول الذكاء و اضطراباته : من التقييم إلى التكفل.

الملتقى الدولي حول الذكاء و اضطراباته : من التقييم إلى التكفل.

نظمت كلية العلوم الانسانية و الاجتماعية بجامعة البليدة 2 بمدرج المعرفة يومي 09 و 10 أكتوبر 2019 الملتقى الوطني حول الذكاء و اضطراباته : من التقييم إلى التكفل.

 

افتتح الملتقى كما جرت العادة بآيات بينات من القرآن الكريم بعدها النشيد الوطني لتعتلي المنصة رئيسة الملتقى السيدة حفظ الله رفيقة لتقديم نبذة عن الملتقى و الترحيب بالمشاركين و الحضور و كذا الفاعلين في الملتقى و الممولين له حيث تطرقت من خلال كلمتها إلى الهدف المتوخى من هذه التظاهرة و أن الغرض من دراسة الذكاء لدى الأطفال هو معرفة سلوكاتهم و تصرفاتهم.

 

أحيلت الكلمة بعدها إلى عميد كلية العلوم الانسانية و الاجتماعية الذي رحب هو الآخر بالحضور و شكر القائمين عليه من اللجنة العلمية و التنظيمية و كذا الممولين على حرصهم في دعم التظاهرات العلمية بالجامعة.

 

أما نائب مدير الجامعة للعلاقات الخارجية السيدة د.قويدر رابح صراح فقد تطرقت في كلمتها إلى أهمية انجاز هكذا تظاهرات علمية على مستوى الجامعة و عن المجال الذي يخدم الملتقى و أهدافه معلنتا رسميا انطلاق أشغال الورشات العلمية للملتقى.

 

ومع اختتام فعاليات الملتقى قام مدير الجامعة البروفيسور رمول خالد بتكريم الأساتذة الأجانب المشاركين في التظاهرة و حثهم على توطيد العلاقات العلمية عن طريق تبادل الأفكار و البحوث و النتائج من خلال المشاركة في هكذا ملتقيات كما كرّم هو الآخر من قبل المنظمين للملتقى على جهوده في دعم الملتقى.